برامج Deep Fake لانتاج المشاهد المفبركة بالذكاء الاصطناعي

لندن – نيويورك: «الشرق الأوسط» تصور مشهداً لغرفة فيها كنبة حمراء، ونبتة في حوض، ولمسة من الفنّ الخفيف الذي نراه عادة على جدران عيادات الطبّ النفسي. وفي الغرفة، كانت توجد ميشيل أوباما، أو امرأة تبدو مثلها تماماً، ترتدي قميصاً بقصة مفتوحة من الأمام وملابسها الداخلية السوداء ظاهرة أسفلها، تتمايل بإغراء أمام الكاميرا وعلى وجهها ابتسامة … تابع قراءة برامج Deep Fake لانتاج المشاهد المفبركة بالذكاء الاصطناعي